الاقسام الداخلية والتفاعل الاداري

اولت رئاسة جامعة بابل ومديرية الأقسام الداخلية جل الأهتمام بهذا المرفق الذي يعتبر قاعدة تنعكس خدماتها على الواقع الطلابي . ويتلخص واقع الأقسام بمايلي :-

بنايات الأقسام الداخلية للطلاب :- استطاعت الجامعة ان توفر مجمعين كبيرين اصبحا من ممتلكات الجامعة ، الأول مجمع مرجان للدراسات الأنسانية وقد تم تأهيله بجهود كوادر الأقسام الداخلية واصبحت بناياته صالحة للسكن الجامعي اما الثاني وهو مجمع التربية الفنية ويتكون من بنايتين بنيت وفق مشاريع تنمية الأقاليم على مشاريع مجلس محافظة بابل وهي بنايات مناسبة صممت لأن تكون اقسام داخلية وهذا المجمع هو للدراسات العلمية علماً ان المجمعين معزولين مما يوفر اجواء دراسية مناسبة للطلبة .

بنايات الأقسام الداخلية للطالبات :- مجمع واحد يحتوي على ثلاث بنايات ومن دواعي اختيار هذا الموقع جملة امور :- توفر وسائط نقل . محصن امنياً . قربه من الجامعة وأدارة الأقسام الداخلية .كما ان فيه ثلاث بنايات في طور الأنجاز ومن المشاريع المستقبلية ، الطاقة الأستيعابية لكل بناية منها (200) طالبة نتأمل حين اكتمالها انها ستوفر سكناً مريحاً للطالبات وحل بعض الأختناق الحاصل لكثرة الأقبال على جامعة بابل للعشر سنوات القادمة


تحدياتنا التي تجاوزناها

أ - الطاقة الكهربائية :- تم تركيز الجامعة ممثلة بمديرية الأقسام الداخلية على حل الجزء الكبير من مشكلة الطاقة الكهربائية التي تعاني منها الأقسام الداخلية بمجموعة حلول منها في حالة انقطاع التيار الكهربائي توجد مولدات عملاقة كفيلة بتوفير كهرباء مستمرة ، تعمل وفق جدول مبرمج من مديرية الأقسام الداخلية يتغير حسب التوقيت (الصيفي / الشتوي / الأمتحانات )

ب- المياه :- استطاعت المديرية التغلب على مشكلة توفير المياه لطلبة الأقسام الداخلية بالاجراءات التالية :- تعدد الخطوط الرئيسية المغذية الى القسم الداخلي . توفير خزانات كبيرة اعلى البنايات للاستخدام الاني . توفير خزانات ارضيه كبيرة تمثل خزين في حالة انقطاع المياه من المصدر .

ج- الوقود :- تكلفت المديرية بتوفير زيت الغاز (الكاز) للمولدات مع زيت الديزل ، دهن المحركات اضافة الى النفط الأبيض للمدافئ وغاز الطبخ بتكليف لجان واجبها الرئيسي توفير هذه الخدمات .

د-  الخدمات الأخرى تكلفت المديرية بتوفير سرير مع لوكر لكل طالب وثلاجة وكاربد لكل غرفة ، مع تاثيث المطابخ في كل الأقسام الداخلية بطباخات ، وصب الأهتمام على المجاميع الصحية بتوفير الماء البارد والحار والتغليف الحديث بالسيراميك وغيره مما يجعلها مرتبة ولائقة لراحة الطالب الجامعي،  وكما تم افتتاح قاعة انترنت في مجمع الطالبات وانشاء ملاعب كرة قدم في اقسام الطلبة

رؤيتنا المستقبلية كاداريين

الارتقاء بواقع الأقسام الداخلية الى مانسمع عنه ونراه في الدول المتقدمة وقد خططت مديرية الأقسام الداخلية الى القيام بمجموعة مشاريع ذات فائدة علمية وترفيهه للطلبة منها ، السعي الى فتح قاعة انترنت في مجمعات الطلبة لمساعدة الطلبة على الفائدة القصوى من هذه المنظومة العلمية ، والسعي الى انشاء نادي طلابي باسعار مدعومه لرفع بعض المصروفات عن كاهل الطلبة . .